منتدى اسير العشاق

منتدى كل الشباب و الفتيات العرب
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدتان لأمير الشعرى كريم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المهاجر
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 65
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 19/03/2008

مُساهمةموضوع: قصيدتان لأمير الشعرى كريم   الخميس مارس 20, 2008 1:33 pm

أمير الشعراء الشاعر الإماراتي كريم معتوق .

حصل على ليسانس في الآدب – قسم اللغة العربية .

حصل هذا الشاعر على لقب
< أمير الشعراء > في مسابقة أميرالشعراء في العام الماضي
دواوينه الشعرية : مناهل عام 1988 .

طوقتنى عام 1992 .

حصل على الجائزة الأولى فى الشعر ،

والجائزة الأولى فى القصة فى مسابقة كلية التجارة بالكويت عامى 1979، 1980

******************

رداء الحَـــزَن



يرتدي الحزنُ معي ثوبَ المطرْ

لا تلوميني على الحزنِ الذي يرسمُ صوتي

فهوى الأمسِ على اليومِ اعتذرْ

لا تلوميني فلمْ أعزف حزني

أنا لا أملكُ لحناً أو وترْ

لا تلوميني فلم أكتب شعري

فرسُ الشعرِ الذي أسرجتُه فيكِ

عثرْ

أنا أعلى الناسِ حزناً

أنا أشهى الناسِ للموتِ

إذا الموتُ حضرْ

أنا مارستُ بكِ اليتمَ

ومارستُ فيكِ الموتَ وقوفاً كالشجرْ

إنني موتُ النخيلٍ الباسقاتِ الواهباتِ

للناسِ ظلاً و ثمرْ

وهي بالصيفِ الذي يمطرها عنّا

شظايا النارِ تشتاقُ المطرْ

يرتدي الحزنُ معي كلَّ الصورْ

كلّما أبدلتُ ثوباً

أو تمنيتُ بأنْ يبلى

أرى بعدكِ أثواباً أُخَرْ

خاطها الهجرُ بخيطِ اليأسِ

والصبرُ إبرْ

إنني أنكسرُ الآنَ شظايا موجةٍ

عانقتْ مدفوعةً صدرَ الحجرْ

أنا أدرى الناسِ بالحزنِ إذا غبتِ

وهامُ القلبِ يهفو لخبرْ

أنا أدرى الناسِ في لونِ الليالي السود

إن غبتِ وإنْ جاءَ القمرْ

ما الذي يصنعهُ بالبعدِ بدرٌ من حجرْ

وأنا منكِ تعوّدتُ على الوجهِ الذي

يبدعُ ألوانَ السهرْ

وتمنيتكِ رغمَ البعدِ لو تأتين

ما النفعُ إذا حدّثتُ من بعدكِ آلافَ البشرْ

وتمنيتُ كي أنكسرَ الآنَ على الثغرِ الذي

يبسمُ لي دون حذرْ
حينَ تنصبُّ علينا أعينٌ تهوى الغنا

أنتِ ما عدتِ كما كنتِ
وما زلتُ أنا

فكأنّ الوصلُ كوباً وانكسر

كيفَ لي أن أرسمَ الضحكَ

وأنتِ الآنَ تهديني خيوطَ الهجرِ

في ثوبِ القّدرْ

كيفَ لي أن أرسمَ الضحكَ وأنتِ الآن

تغتالينَ أفراحي بهذا الهجرِ

تلقيني على بحرِ الكّدرْ

كيفَ لي قولي وأنتِ الآنَ تختالينَ

فوقَ الجرحِ في كلِّ كِبَرْ

كيفَ لي أن أضحكَ الآنَ

وأيامي على جمرٍ بهِ القلبُ استعرْ

كيفَ لي إن جاءتِ الذكرى

وهل أقبلُ إن صرتِ لنا محضُ ذكر

أنا ودّعتُ بكِ الأفراحَ

مذ وافقتكِ الآنَ على هذا السفرْ

******************

< قيثار الأحزان >




{حين كنا فى الصغر}

حين كنا فى الصغر
كانت الأضواء فى الليل كأشباح . . .
وقد كان المطر
كانتفاض الريش
أو قل كارتعاش الطير إن هم به العزم
ولكن لم يطر
كانت الأرض على وعد
وكان العشق لحنا والمزاريب وتر
تعزف اللحن فأشقى
كلما مرت على القلب ذكر
من يبيع الأمس إنى ...
أرهن العمر فداء لخبر
عن لياليه اليتيمات وعن
سفن الريش التي ماعانقت غير البراءة
لم نكن نعرف مامعنى الكتاتيب
ومامعنى القراءة
لم نكن نعرف
إذ كان بنا الجهل
قد استوطن والعشق احتوانا
أيما طفلين كنا
كانت الأشباح حراس هوانا
كانت الأمطار تأتى من سمانا
لسمانا فى الحفر
أيما طفلين كنا
حين كنا . . حين كنا فى الصغر
****
حين كنا فى الصغر
كانت الأمواج حراس الجزيرة
لم نكن نخشى من البرد
ومن حر الظهيره
وإذا جاء لنا الليل وقالوا ها هى أم أدويس
لكن لم تجىء
كان بعض الحزن ياتينا
وياس يبتدىء
يحتوينا
وإذا قالوا هناك الجن فاحذر
لم نكن نعرف مامعنى الحذر
لم نكن نعرف إذ إن القدر
غير ما نلقاه فى هذا الزمان المنحدر
غير ما كان القمر
كان من أجمل مافيه استحالات الوصول
واشتهاءات اللقاء
كان يبكى حينما نأتى ولا يأتى
إذا جاء الشتاء
خلف بحر الغيم يبكى
دمعة كان مطر أيما طفلين كنا
حين كنا . .
حين كنا فى الصغر
****

حين كنا فى الصغر
خيشة نلبسها بالعكس
فوق الرأس
نمشى فى المطر
حين يبتل الشعر
نغسل الشارع بالضحك . .
غريبين عن الجدران
عن لمع الحجر
لم تعد أسماؤنا فيه
ولا القلب ولا السهم الذى
يشطره نصفين ، ماعاد الأثر
وضيا حرفين كانا
روعة فيه وتذكارا لممشانا جدارا . .
إن مررنا فيه نزداد حنانا
نرتدى ثوبا جديدا كلما جاء المطر
ثم نأتيه بشوق عن أمانينا قصر
نرسم الحررفين والقلب الذى
يشطر السهم لنصفين
لكى يحيا الأثر
أيما طفلين كنا
حين كنا
حين كنا فى الصغر كان رمل البحر
يارملا بنيناه بيوتا وعشقناه صغارا
قبل أن يهمها الموج
هجوما وانحسارا
ذهب يمتد للشمس
غروب اسلم الدفة لليل اقتدارا
يعتلى الليل
نهارا يلفظ الأنفاس فى البحر
غروب أطفأ الشمس انحدارا
كم شهدنا غرق الشمس جلسنا
فوق ذاك الذهب الواهب
للشمس انكسارا
بنهار يحتضر
أيما طقلين كنا
حين كنا
حين كنا فى الصغر

اعداد المهاجر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيدتان لأمير الشعرى كريم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اسير العشاق :: القسم الادبي و الشعري :: الشعر الفصيح-
انتقل الى: